تواصل معنا

    عنوان المركز

    كثيرًا ما نشعر بالألم وعدم الراحة في أعيننا لكن لا نعلم هل الأمر خطير يتطلب زيارة طبيب عيون بالرياض، أم أنها آلام مُجردة وبسيطة سرعان ما سنتعافى منها عما قريب؟ لهذا في مقال اليوم حرصنا على توضيح أبرز الأعراض والأمراض التي تتطلب التوجه إلى أفضل دكتور عيون بالرياض حتى تحصل على العلاج.

    ممَ تتكون العين؟ 

    تختص العين بالرؤية وإبصار الأشياء المحيطة بالمرء، ولهذا تتعاون جميع الأجزاء الموجودة بها على تحقيق ذلك.
    تتكون العين من أجزاء عديدة، بعضها يوجد داخل مقلة العين، والبعض الآخر يحيط بها من الخارج، وهذه الأجزاء هي:

    • مكونات العين الداخلية: تتضمن القرنية والقزحية والصلبة والعدسة والشبكية والجسم الزجاجي والعصب البصري.
    • مكونات العين من الخارج: تتضمن الملتحمة والجفون والرموش والغدد الدمعية.

    يصاب كل جزء من الأجزاء السابقة بأمراض عديدة ولأسباب مختلفة، لكننا في مقال اليوم نهتم بمعرفة أبرز الأمراض التي تحتاج إلى زيارة افضل دكتور عيون بالرياض فنتناولها بشيء من التفصيل.

    تعرف أيضاً على : نسبة نجاح زرع القرنية

    القرنية والمشاكل الصحية التي تصيبها

    القرنية هي طبقة شفافة تأخذ شكل النصف دائرة أو القبة وتغطي الحجرة الأمامية للعين بما فيها من أجزاء بؤبؤ العين والقزحية، وتُعَد أولى الأجزاء المسؤولة عن الرؤية، فمن خلالها يمر شعاع الضوء ليصل إلى العدسة، بالإضافة إلى أنها تحمي العين من الأجسام الغريبة.

    قد تفقد القرنية قدرتها على أداء المهام المذكورة أعلاه عندما تصاب بالمرض مما يؤدي إلى ظهور الأعراض التالية:

    • الشعور بألم في العين.
    • تشوش الرؤية.
    • نزول الكثير من الدموع من العين.
    • احمرار العين.
    • الحساسية الشديدة تجاه الضوء.
    • تقرح القرنية.

    ينبغي للمريض عند الشعور بالأعراض السابقة حجز موعد مع افضل دكتور عيون في المغربي -أو في أي عيادة عمومًا – للخضوع للتشخيص ومعرفة الأسباب المؤدية إلى ظهور الأعراض، والتي قد تكون دليلًا على إصابة العين بأحد الأمراض التالية:

    • التهاب القرنية: ويظهر جراء إصابة العين بعدوى بكتيرية أو فطرية، ويتسبب عادة في خروج إفرازات مختلفة من العين، وألم شديد. ينصح افضل دكتور عيون في مستشفى الحبيب السويدي -أحد مستشفيات الرياض- باستعمال قطرات مضادة للبكتيريا أو الفطريات حسب نوع الميكروب الذي أصاب العين.
    • إصابة العين بفيروس الهربس: يُعَد فيروس الهيربس من أشهر الفيروسات التي تصيب العين وتتسبب في ضعف الرؤية.
    • القرنية المخروطية: من أبرز الأمراض التي يشكو منها المرضى في عيادة أفضل دكتور عيون بالرياض، وهي حالة تشير إلى تغير شكل سطح القرنية. يحتاج مريض القرنية المخروطية إلى تلقي العلاج في أقرب وقت حتى لا تتدهور حالة العين وتتفاقم، ويصبح المرء معرضًا لفقدان البصر كليًا.
    • حثل فوكس (ضمور فوكس): من الأمراض التي تصيب الطبقة الداخلية للقرنية، وتنتشر الإصابة به بين الأفراد الذين تتراوح أعمارهم ما بين الثلاثين والأربعين عامًا. 

    هذه بعض الأمراض التي تُصيب القرنية وتتسبب في ضعف الرؤية، لكنها ليست السبب الوحيد، ففي الفقرة التالية سننتقل إلى سبب آخر قد يؤدي إلى ضعف الرؤية.

     

     

     

    عيوب الإبصار 

    تُعرف عيوب الإبصار بأنها من أشهر الأمراض التي تصيب العين، وقد تحدث أحيانًا جراء مشكلة في القرنية، وتظهر -حسب رأي أفضل دكتور في مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون- على ثلاث هيئات، هي:

    • قصر النظر: يحدث جراء زيادة طول مقلة العين أو انحناء القرنية بدرجة كبيرة، ويشكو مريض قصر النظر من عدم القدرة على رؤية الأجسام الموجودة على مسافة بعيدة بينما لا يواجه مشكلة في الرؤية القريبة. 
    • طول النظر: هي الوضع المعاكس لقصر النظر، فيحدث جراء قصر طول مقلة العين أو انحناء القرنية انحناءًا بسيطًا للغاية، مما يؤدي إلى حدوث مشكلة في رؤية الأجسام القريبة، أما الأجسام الموجودة على مسافة بعيدة سيراها المريض بوضوح.
    • الإستجماتيزم أو اللا بؤرية: حالة تشير إلى وجود انحناء شديد في جهة واحدة من القرنية دون الجهة الأخرى، مما يجعل سطح القرنية غير مستوي، بالتالي تُصبح الرؤية مشوشة وضعيفة.

    يُعالج أفضل طبيب عيون بالرياض العيوب البصرية بعدة طرق، هي:

    1. وصف نظارات طبية للمريض أو عدسات لاصقة طبية تساعد المريض على الرؤية بوضوح.
    2. إجراء جراحات الليزك المختلفة التي تساعد المريض على استعادة القدرة على الرؤية، ومن أشهر تلك الجراحات:
    • عملية الفيمتو سمايل.
    • عملية الفيمتو ليزك.
    • عملية الليزك التقليدية.
    • عملية الليزك السطحي.
    • عملية الكاستم ليزك.

    اعرف أيضاً : احمرار العين بعد عملية زراعة القرنية

    العدسة والأمراض التي تصيبها

    بعدما يمر الضوء عبر القرنية يسقط على العدسة لينكسر، وتتمكن العدسة من فعل ذلك لأنها عبارة طبقة شفافة تسمح بمرور الضوء بسهولة. قد تعتري العدسة عدة مشكلات تجعلها غير قادرة على إتمام عملية الإبصار، من أبرزها الإصابة بعتامة عدسة العين أو كما يسميه البعض مرض المياه البيضاء.

    يتكون مرض المياه البيضاء من تغير الحالة الكيميائية للبروتينات المكِّونة لعدسة العين، مما يجعلها غير قادرة على تمرير الضوء وبالتالي انكساره، لهذا يشعر مريض المياه البيضاء بالأعراض التالية:

    • تشوش الرؤية وضبابيتها.
    • صعوبة الرؤية في أثناء الليل.
    • الحساسية تجاه مصادر الضوء الساطعة.
    • الحاجة إلى ضوء ساطع لأداء الأنشطة التي تحتاج إلى التركيز، مثل القراءة.
    • رؤية هالات مضيئة حول مصادر الضوء.
    • الحاجة إلى تغيير قياس عدسات النظارات الطبية والعدسات اللاصقة.
    • تغير درجة الألوان وعدم القدرة على تمييزها بوضوح.
    • الرؤية المزدوجة.

    تظهر أعراض المياه البيضاء تدريجيًا، فالمرض يصيب جزءًا صغيرًا في العين ثم يتطور ببطء إلى أن يصيب العدسة بأكملها، وتصبح الأعراض واضحة للمريض.

    لعلاج هذا المرض، ينبغي للمريض حجز موعد مع دكتور عيون وطلب موعد من أجل التشخيص والخضوع لجراحة في العين، فالمياه البيضاء تتطلب الخضوع لعملية يتم فيها استبدال العدسة المتضررة بعدسة أخرى صناعية سليمة يمكن للمريض الاعتماد عليها في الرؤية.

    إنَّ هذه الأمراض تحتاج إلى طبيب عيون ممتاز يتمتع بالخبرة والمهارة اللتَين تؤهلانه لعلاج أمراض العيون المختلفة وإجراء العمليات الجراحية بدقة عالية.

    مركز عيوني لعلاج مشاكل العين المختلفة 

    يسعى الدكتور طارق عبد السميع إلى تقديم كافة المساعدة إلى مرضى العيون من خلال مركز عيوني، ويحرص على تقديم خدماته داخل وخارج مصر، فهو معروف بأنه افضل دكتور عيون في ضاحية الياسمين (أحد مدن دولة عمان).

    كذلك عُرف بكفاءته في مُدن السعودية المختلفة، واُشتهر بمهارته في إجراء عمليات العيون لعلاج المياه البيضاء وعيوب الإبصار في شتى مستشفيات السعودية، مثل: مستشفى المغربي ومستشفى الملك خالد التخصصي.